رفع حزب “هيميلو قرن” الذي يتزعمه الرئيس الصومالي الأسبق شريف شيخ أحمد دعوى قضائية ضد الحكومة الصومالية إلى المحكمة العليا.

وأشار الحزب  إلى أن الدعوة تتعلق بمنع الحكومة الصومالية مؤخرا الرئيس الأسبق من السفر إلى كسمايو عاصمة ولاية جوبالاند.

وأوضح السيناتور إلياس علي حسن الذي هو عضو في الحزب في مؤتمر صحفي عقده في مقديشو أنهم قرروا الاحتكام إلى القضاء ضد قرار الحكومة الصومالية بمنع زعيم الحزب من السفر إلى كسمايو الذي وصفه بأنه خرق لقوانين البلاد.

وقال علي “نتيجة لذلك  وتمشياً مع الحاجة إلى الحفاظ على كرامة الأمة الصومالية وحماية سيادة القانون وكرامة قادة هذا البلد، قرر حزب هميلو رفع الدعوى”.

أشار علي إلى أن الأمر بمنع الرئيس شريف أحمد كان انتهاكًا لحقوقه المنصوص عليها في المواد 21 و 33 و 10 و 70 تتعلق القوانين بحرية الحركة والحصانة البرلمانية وكرامة الإنسان.

وجرى منع الرئيس الأسبق في 22 سبتمبر في مقديشو من السفر إلى كيسمايو لحضور حفل تنصيب رئيس جبلاند أحمد مادوبي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − خمسة =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…