قالت عضو في الكونغرس الأمريكي إلهان عمر إنها تأمل في أن يتخذ الناخبون في “إسرائيل” قرارًا مختلفًا والتصويت ضد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
 
وتجري “إسرائيل” انتخاباتها الثانية في خمسة أشهر يوم الثلاثاء، حيث يناضل نتنياهو من أجل بقائه السياسي بعد فشله في تشكيل ائتلاف حكومي بعد الانتخابات الوطنية في أبريل.
 
وتُعد إلهان عمر ناقدة شديدة لإسرائيل ومؤيد لحركة المقاطعة وسحب الاستثمارات والعقوبات ضد الدولة اليهودية.
 
وقالت عن نتنياهو: “أتمنى أن يدركوا أن وجوده وسياساته وخطابه يتناقض حقًا مع السلام الذي نأمل جميعًا في أن تستقبله تلك المنطقة وتتلقاه قريبًا”.
 
وفي إشارة واضحة إلى تعهدات نتنياهو الأخيرة بتوسيع السيادة الإسرائيلية على مستوطنات الضفة الغربية، قالت عمر: “الآن إذا نظرت إلى عملية الضم التي تجري، فبالنسبة للكثيرين منا في الكونغرس كان هناك دعم طويل الأمد لحل دولته. وهذا الضم الآن سوف يضمن عدم حدوث عملية السلام ، ولن نتوصل إلى حل الدولتين. “
 
ومُنعت إلهان عمر ورشيدة طليب أول امرأتين مسلمتين تم انتخابهما لعضوية الكونغرس – من دخول “إسرائيل” الشهر الماضي بموجب قانون عام 2017 الذي يسمح لإسرائيل بحظر مؤيدي حركة المقاطعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة − اثنان =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…