التقى رئيس الوزراء الصومالي حسن علي خيرى في العاصمة مقديشو مع عدد من سفراء دول ” أصدقاء الصومال” التي تقدم مساعدات ملموسة للحكومة الفيدرالية.
 
و تحدث رئيس الوزراء الصومالي مع السفراء عن نتائج زيارته لكل من ولايتي غلمدغ و جنوب غرب الصومال كما تحدث عن الأوضاع السياسية الراهنة فيهما.
 
و أعرب السيد خيرى عن شكره للمجتمع الدولي على ما قدمه من دعم مستمر للصومال شعبا و حكومة كما تحدث عن الإنجازات التي حققتها حكومته في المجالات الأمنية و السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية.
 
و أكد رئيس الوزراء على أن الوقت قد حان لدعم الصومال في مجال الإستثمارات و إنشاء البنى التحتية و مكافحة البطالة لسد الإحتياجات الضرورية.
 
و في الختام أشار إلى أنه شاهد في مدينة حدر بمحافظة بكول في ولاية جنوب غرب الصومال أمثلة حية للتضامن رغم الحصار المفروض عليهم من حركة الشباب كما أضاف أن تجهيز القوات الحكومية في حدر فقط كافية لتحرير المحافظة بالكامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + سبعة =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…