زيارة وزير الخارجية الألماني للسودان

وصل وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، بصحبة وفدٍ رفيع المستوى يضم حوالي 30 مسؤولاً.

وقد استقبل الوفد في المطار، وكيل وزارة الخارجية السودانية، السيّد السفير عمر دهب.

ووفقًا لمصادر مطلعة، فإنّ الزيارة تهدف إلى مساعدة السودان على زيادة المشاريع التنموية، ورفع الإقتصاد المتردي ، والمساهمة في قضايا الأمن والسلام في ربوع السودان، ورفع اسمها من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وتأتي زيارة الوزير بعد غياب دام أكثر من 8 سنوات، بعدما كانت آخر زيارة لمسؤول أوروبي إلى السودان في عام 2011.

وتتزامن هذه الزيارة في وقت يترقّب السوداينون الإعلان عن تشكيلة الحكومة الجديدة، برئاسة رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك، إذ شهدت عدة تأجيلات منذ تقديم قائمة الترشيحات الوزارية إليه.

وأشار محلّلون سياسيون سودانيون إلى إنّ هذه الزيارة تمهّد الطريق لخروج السوادن من عزلته المزمنة بالساحتين الاقتصادية والسياسية اللتان كانتا في حكم البشير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + 4 =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…