هنأت الحكومة الصومالية، الأحد، وكالة “الأناضول” بمناسبة الذكرى المئوية الأولى لتأسيسها.

جاء ذلك في بيان صادر عن مدير الإعلام في الرئاسة الصومالية، عبد النور محمد أحمد.

وأفاد أحمد، بأن “الصومال حكومةً وشعبا يقدران الدور الكبير لوكالة الأناضول في إيصال الأخبار المتعلقة بتنمية الصومال في الداخل والخارج”.

وأردف: “الأناضول باعتبارها مؤسسة تركية عامة تلعب دورا رئيسيا ومكملا في توطيد العلاقات الأخوية بين الشعبين التركي والصومالي”.

وشدد المسؤول الصومالي أن “الأناضول دائما ما وقفت بجانبنا في فترات التحول التاريخية، ويشهد على ذلك زيارة الرئيس رجب طيب أردوغان إلى بلادنا (2011)”.

كما لفت أن “الأناضول ساهمت في تطوير ونمو الإعلام الصومالي، خصوصا في مواجهة المعلومات الخاطئة وحملات البروباغندا”.

وأعرب أحمد عن أمله في مواصلة “الأناضول” لنجاحاتها.

وتأسست وكالة الأناضول في السادس من إبريل عام 1920 بتعليمات من مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك، إبان حرب الاستقلال، لإسماع صوت سكان الأناضول للعالم.

وفي 6 أبريل/نيسان الحالي، حلت الذكرى المئوية الأولى لتأسيس “وكالة الأناضول”، التي باتت من أهم وكالات الأنباء المرموقة حول العالم عبر خدماتها في تقديم الأخبار ونقل الأحداث إلى جميع دول العالم بـ13 لغة.

وتقدم الأناضول خدماتها لـ6 آلاف وسيلة إعلامية في 100 دولة، عبر موظفيها الذين يتجاوز عددهم الثلاثة آلاف وينتمون لـ124 جنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × اثنان =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…