قال نائب وزير البترول الصومالي، محمود عبدالقادر هلال، إن شركتا شل وإكسون موبايل قد دفعتا رسوم تأجير مناطق النفط والغاز في الصومال.
وقال نائب الوزير عبر حسابه على “تويتر”: إن شل وأكسون موبايل قد دفعتا لأول مرة بعد 30 عامًا رسوم خدمة تأجير مناطق النفط والغاز في الصومال، والبالغ قيمتها 1.7 مليون دولار، مضيفًا أن هذه الأموال سيتم إدارتها بنظام إدارة الموارد الحديثة، والذي تم توقيعه عن طريق FGS & FMS الواقع مقره في بيدوا.
https://twitter.com/MohamudHilaal/status/1187400335322693639

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة + اثنا عشر =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…