أعلنت حكومة ألمانيا عن تقديم مبلغ 2.7 مليون يورو للحكومة الفيدرالية الصومالية، وقالت وزارة الخارجية  ألمانيا الاتحادية أن الدعم يهدف إلى تعزيز العملية الانتخابية المقبلة في البلاد والتي من المقرر أن تبدأ عام 2021.

وأضافت أنها وفرت 2.7 مليون يورو لمساعدة البلاد على التحرك نحو أول انتخابات شعبية في أكثر من خمسة عقود .

قالت برلين إنها تؤمن إيمانا راسخا بأن العملية الديمقراطية السلمية من شأنها أن تعزز إلى حد كبير شرعية الحكومة القادمة وأنها ستكون خطوة مهمة إلى الأمام في عملية بناء الدولة في الصومال.

وأردفت “ستكون المشاركة السياسية الهادفة لكل مواطن صومالي مفيدة لزيادة التماسك الاجتماعي والاستقرار طويل الأجل في البلاد”.

ودعت الزعماء السياسيين الصوماليين إلى التوصل إلى توافق في الآراء بشأن نموذج وتشريعات انتخابية يضمنان إجراء انتخابات موثوق بها في الوقت المناسب في الفترة 2020/20121

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × أربعة =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…