قتل نحو 20 من مسلحي “حركة الشباب”، في هجوم مباغت على سيارة كانت تقلهم في طريق الذي يربط بين مدينتي جللقسي وبولوبرتي بإقليم هيران وسط الصومال بحسب مسؤول محلي.
 
وقال عمدة مدينة جللقسي محمد نور في تصريح صحفي، ان القوات الحكومية نصبت كمينا لسيارة كانت تقل عناصر من مسلحي حركة الشباب لحظة مرورها في الطريق الذي يربط مدينة جللقسي بمدينة بولوبرتي ما ادى الى مقتل جميع من كانوا في السيارة، وعددهم 20 عنصرا.
 
وأضاف العمدة أن العملية كانت تتم بالتعاون مع سكان المدينتين حيث تسعى تلك العناصر التي تعرضت للعملية لقطع الإمدادات والتنقل وفرض الحصار عليهما.
 
وأكد محمد نور ان القوات الحكومية بالتعاون مع القوات الأفريقية تمكنت مؤخرا من طرد مسلحي “الشباب” كانوا ينشطون في هذا الطريق الحيوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − 11 =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…