في مفاجأة ، أعلن وزير المياه والري والطاقة الإثيوبي، سيليشي بيكيلي، أن السلطات المصرية طالبت بإنشاء مكتب دائم بموظفين مصريين في “سد النهضة”.

وقال بيكيلي، إن إثيوبيا ستواصل تعزيز ومناقشة المشاورة الفنية الثلاثية، لأنه، بحسب وصفه، “الخيار الوحيد” لحل أزمة “سد النهضة”.

وأوضح الوزير الإثيوبي في تصريحات لوكالة الأنباء الإثيوبية: “مصر قدمت اقتراحا غير عادل، بشأن السد وتشغيله، وهو أمر غير مقبول تماما من الجانب الإثيوبي”.

وتابع: “مصر تطلب في اقتراحها استمرار متوسط التدفق الطبيعي لمياه النيل أثناء التشغيل على المدى الطويل”.

واستمر: “هذا أمر غير مقبول لأنه يحظر استخدام المياه في مناطق التنقيب، ويشير إلى الحرمان من الاستخدام الحالي والمستقبلي”.

وأشار إلى أن مصر طلبت من إثيوبيا ضمان مستوى مياه بارتفاع 165 مترا فوق مستوى سطح البحر، للسد العالي في أسوان عن طريق إطلاق المياه، وطالبت بإنشاء مكتب دائم في السد مع موظفيها.

وقال الوزير الإثيوبي:”نكرر موقفنا أن الاقتراح غير مقبول، لأنه ينتهك بشدة سيادة البلاد، وهذا يعرقل المشاورات الثلاثية الجارية”.

وقال سيليشي إن إثيوبيا لها موقف ثابت بشأن “المجموعات الوطنية المستقلة للبحث العلمي”، قائلاً: “إثيوبيا لن تقبل سوى توصيات من هذه المجموعة فيما يتعلق بملء وتشغيل السد”.

ودعا الوزير الإثيوبي: “الجانب المصري إلى الامتناع عن الإعلام السلبي، والحملات الأخرى التي ستقوض روح التعاون بين الدول الثلاث، فقط المشاورات الثلاثية ستسمح بحل الخلافات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × خمسة =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…