أدانت الأمم المتحدة في الصومال قذائف الهاون التي استهدفت مجمعاتها بعد ظهر أمس الأحد ووصفت ذلك بأنه “عمل إرهابي صارخ”.

وقال الممثل الخاص للأمم المتحدة في الصومال جيمس سوان في بيان إن الهجمات على مجمعات الأمم المتحدة وبعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال “مروعة”.

وقال سوان “لقد شعرت بالفزع إزاء هذا العمل الإرهابي الصارخ ضد أفرادنا، الذين يعملون مع الشعب الصومالي في القضايا الإنسانية وبناء السلام والتنمية.”

وأكد كبير مسؤولي الامم المتحدة في الصومال أيضا أن العاملين في المجمعات اصيبوا لكنه لم يحدد العدد. لكنه أشار إلى أن “عدة أشخاص” أصيبوا.

وسقطت قذائف الهاون على مجمعات الأمم المتحدة في منطقة هالاني المحصنة بشدة والتي تقع بمنطقة المطار.

وتابع سوان “لحسن الحظ ، فإن غالبية موظفينا لم يصبوا بأذى. أتمنى لزملائنا المصابين الشفاء التام من إصاباتهم “.

“لا يوجد مبرر لمثل هذه أعمال العنف البغيضة، وما زالت الأمم المتحدة مصممة على دعم الصومال في طريقه إلى السلام والاستقرار والتنمية.”

وأعلنت جماعة الشباب المتشددة من خلال وسائل الإعلام التابعة لها مسؤوليتها عن الهجوم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة − 2 =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…