لقاء الرئيس موسى بيحي ووزراء الصومال (الدلالات والانطباعات)

عبدالرحمن الشيخ عيسى الأزهري

 

أثار اللقاء الودّي الذي جرى بين السيد موسى بيحي رئيس صوماللاند وبين السادة الوزراء في الصومال جدلا بين الجماهير الشعبية في وسائل التواصل الاجتماعي وفي الأوساط السياسية للعشائر الصومالية، منقسمين إلى متفائل يرى أن اللقاء يبعث الأمل في النفوس ويمهد لصلاح الأوضاع في المنطقة، ومتشائم يعتقد بأنه مجرد لقاء عادي ليس له أي ثأثير في الجو السياسي القائم فى المنطقة.

في موازاة ذلك تتساءل المحطات الإعلامية الصومالية عن دلالات اللقاء الذي يعتبر مفاجأة سياسية في ظل الخطابات شديدة اللهجة من طرف صوماليلاند والإجراءات شديدة التأثير كذلك من طرف الحكومة الفيدرالية، وتصيغ من تلك التساؤلات حوارات ساخنة تجمع المحللين السياسيين من مختلف التوجهات.

في خضم ذلك نشر الوزير عبدالرحمن بيلي -وزير المالية في الحكومة الفيدرالية- على صفحته فى الفيسبوك تغريدة ذكر فيها “أن الأمة الصومالية بحاجة لحل دائم ومصالحة مثمرة، الرسالة التي تبعث على الأمل والقادمة من الحجيج الذين التقوا في الحرم تظهر التوافق على الاجتماع والوحدة، ورغبة المجتمع الصومالي في تقاسم العيش المشترك، وذلك أساس السلام الدائم فى المنطقة”.

ومن جانبه عبّر زعيم الحزب الوطني (المعارض في صوماليلاند) السيد الدكتور عبدالرحمن عبدالله عرّو عن اللقاء بقوله: “أن الصور كشفت الكثير” منتقدا رئيس صوماليلاند وأعضاء حكومته الذين التقوا بوفد الحكومة الفيدرالية الصومالية في الحج، متهما إياهم بتشويه صورة المعارضة ووصمها بأنها تحمل فكرة “الصومال الكبير”، في الوقت الذي يقومون فيه بلقاء ممثلي الحكومة الفيدرالية.

ومن ناحية أخرى ذكر السيد أحمد موسى أبين – سياسي من حزب (UCID) المعارض في صوماليلاند – أن اللقاء الذي جرى بين الرئيس ووفد الحكومة الفيدرالية في مكة ليس مستغربا، مؤكدا بأنه ليس من المحظور لقاء إخوة صوماليين ومسلمين مقيمين في حرم الله للعبادة، وأضاف أن الأمور السياسية المختلف فيها شيء والتقاط الصور الجماعية شيء آخر، وأنه لا يجدر الاشتغال بذلك إلى هذا الحد، قائلا بأن السياسة أمر خاص يحتاج إلى مباحثات خاصة.

وأخيرا فإن اللقاء يعدّ دليلا إيجابيا قد تبنى عليه العديد من القرارات التي تصبّ في صالح العلاقات الأخوية بين الصوماليين إذا تمّ استغلالها بالطريقة المثلى، مراعاة لرغبات المجتمع الصومالي التي عبّرت عنها وسائل التواصل الاجتماعي.

 

 

 

 

مقالات الرأي المنشورة في القرن الأفريقي بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + 6 =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…