بناء الوعي … طريق الوطن نحو الإزدهار

محمد الساعدي

تغيير المجتمع وبناء وعيه من اولى الأولويات الوطنية ؛ بحيث لاتنجح  الأعمال الإقتصادية والسيادية بدونها ؛ فالشعوب ببناء وعيها تحفظ كرامتها ؛ وتصون بلادها ؛  وتحترم الإختلاف والتنوع وتعمل من اجل المصلحة العامة ؛ وتبذل جهودها في الإتحاد وتعتبره قوة وسد منيعا في وجه اي سيل جارف وعدو باغي ..

فمدرسة الوعي هي اولى المدارس المجتمعية وخطواتها الأولية  .. والسياسي إذا لم يحمل مبادئ وقيم عن التعليم والوعي لايرعى مصالح رعيته ؛ ولايحترم سيادة الوطن ومصالحه ؛ والتاجر والعسكري والموظف كذلك ؛ فإذا لم يحمل عقيدة قيمة وآدابا سليمة  فلن يزيد في الوطن سوى الخراب والفساد .. لذا يعتبر الدول المتقدمة الوعي والتربية المجتمعية بكل اطيافه واجبا اوليا تلتزم المؤسسات المنوطة بها في تنفيذها وتطبيقها في ارض الواقع  لكي يرسموا في ربوع الوطن نماذج براقة من الرقي الأخلاقي والتربوي ..

 

 

 

 

مقالات الرأي المنشورة في القرن الأفريقي بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر + 4 =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…