كُشف النقاب عن أسماء الفائزين في مسابقة الشعر التي يمولها الاتحاد الأوروبي والتي يُطلق عليها (SilsiladdaNabaddawere) في مقديشو.

وجرى تكريم خمسة من الشعراء الشباب على مشاركاتهم الحائزة على جوائز في حفل أقيم في العاصمة الصومالية مقديشو.

وصرح سفير نيكولاس بيرلانغا سفير الاتحاد الأوروبي في الصومال، بأن المسابقات لم توفر فرصة للشباب للتعبير عن مواهبهم فحسب؛ بل ساهمت أيضًا في تعزيز مبادئ السلام والديمقراطية في الصومال.

وتابع قائلًا: “عشية اليوم الدولي للديمقراطية، نتذكر أن الديمقراطية تدور حول الشعب وأهمها الشباب.

وقال مارتينيز إن الديمقراطية تدور حول المشاركة التي تعد أساسية للسلام والازدهار واحترام حقوق الإنسان.

وأضاف أن مساهمات الشعراء التي شارك فيها الشباب مليئة بطموحات السلام وإعادة الإعمار في الصومال.

وفقًا لبيان صادر عن الاتحاد الأوروبي، فإن المسابقات ساعدت في “إعادة تقاليد الشعر الموقر والتاريخي”.

وكانت المبادرة التي يقودها الشباب مفتوحة لجميع الصوماليين في جميع أنحاء العالم وكان هدفها عقد مناقشة على مستوى المجتمع المحلي بين الشباب الصومالي حول مفاهيم الديمقراطية والسلام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 2 =

‫شاهد أيضًا‬

كورونا.. طائرة مساعدات طبية من تركيا إلى الصومال

توجهت طائرة مساعدات طبية، الجمعة، من تركيا باتجاه الصومال، في إطار تضامن أنقرة مع مقديشو ل…